Google
 

أسفل

جــــديدنا
فوائد رعاية الأطفال الخدج وناقصي وزن الولادة بوضعية الكنغ .....     الامراض المعدية .....     قصة لقاح يقي من السرطان .....     الأطفال وعضات الكلاب .....     تفلور الأسنان: Fluorosis .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     توافق طبي عالمي حول علاج سن اليأس .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     هل يمكن إنقاص معدل وفيات الأمهات. .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     دخلت بالثلاثينات من عمرك و لم تنجبي بعد. لما الانتظار .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     الحمل و الزمرة الدموية .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     السير الطبيعي للحمل .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

الحمل و مشاكل الولادة

 

الثقافة الجنسية

 

ألية الوظيفة الجنسية و تطورها

 

من الأخطاء الشائعة

 

مشاكل العادة السرية ـ استمناء

 

مشاكل جنسية ـ رجال

 

مشاكل نفسية جنسية

 

أسئلة القراء عن المشاكل الجنسية

 

ضحايا ما يشاع حول الاستمناء

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب مشاكل نفسية جنسية - الصفحة (1) - ثقافة جنسية - ثقافة جنسية

 
 

 
 

imaginaire et érotisme الخيال الوهمي الفانتازم و الشهوانية

 

Jean PEYRANNE
ترجمة : د. لؤي خدام

 

مقدمة

يمارس الإنسان الجنس بجسده، و ذلك بتلامس الأعضاء التناسلية، و لكنه يمارسه أيضا بفكره و خياله.

لا يمكن للقضيب أن ينتصب و لا يمكن الوصول إلى المتعة أن كان الإنسان يفكر بقضاياه المالية و مشاكل الشغل و هم العائلة أثناء الجماع.

يقال أن العضو التناسلي الأكثر أهمية هو الدماغ، و بالدماغ تبدأ الخيالات الجنسية و المعتقدات الوهمية و التصور الوهمي الشهواني ّفانتازم ـ استيهام" و هو أن يتخيل الإنسان مواقف جنسية مثيرة.

الرابطة بين هذه التصورات الوهمية و بين الحقيقة و بين أحلام الليل المثيرة، هو أمر يختلف من إنسان لأخر ول يس من الضروري أن يحقق الإنسان ما يتوهمه جنسيا، فوظيفة هذا الفانتازم ـ التوهم الجنسي، هو أن يثير الشخص، و ليس حكما هدف من لقاء الشريك.

من الأمثلة عن الفانتازم الذي قد نسمعه من الناس، رغبة المرأة أن يلامس قضيب الرجل فتحة شرج المرأة بدون أن يلج به، فهي تشتهي أن يدخل القضيب بشرجها، و تثيرها هذه الشهوة حتى و لو لم تتحقق.

د. لؤي خدام
لنقرأ الأن ماذا يخط لنا جان بيران


الخيال الجنسي و الفانتازم

العبارات التي ستتكرر بهذا المقال:

الخيال و التخيل، المعتقد الوهمي imagination
خيالي وهمي موطن الخيال Imaginaire
الصورة، أو الأنطباع الذهني image
الخيال و التخيل، و التصور الوهمي الشهواني imaginaire érotique
فانتازم fantasme استيهام و هو التصور التخيلي الخادع من حلم و هلوسة.

الصورة أو الانطباع الذهني الذي يعي عليه أي إنسان له أشكال مختلفة، قد يكون

إدراك perception
فكرة جنسية pensées sexuelle
استيهام، فانتازم fantasme
حلم شهواني rêves érotique
حلم اليقظة rêveries

لا يمكن أن نجد للخيال و المعتقد الوهمي الذي يتجلى بكل هذه الأشكال، لا يمكن أن نجد له تعريف واحد، و لكن ما يجمع هذه المرادفات و يشكل و الخاصة المشتركة لها أنها تخالف الواقع Opposition évidente à la réalité. فالحقيقة التي نتواجد بها تختلف عما نحلم به و نفكره.

لتبسيط الامور، يمكن أن نقول بأن ما هو جنسي عند الإنسان يتجلى بنفس الوقت بما هو خيالي و و ما هو حقيقي.

امرين يتراكما فوق بعضهما:

==> الجنسي الجسدي: الذي يأخذ الجسم بالحقيقة

و يتراكم فوقه

==> الجنسي الخيالي الذي تعبر عنه الأحلام الليلية rêve nocturne و استيهام "فانتازم" الصحو fantasme éveillé

تعريف كلمة خيالي أو معتقد وهمي imaginaire

بالواقع ، و للتبسيط، ترتبط هذه الكلمة، بكلمة شكل أو انعكاس أو انطباع ذهني Image . و هي تأتي من أصلها اللاتيني Imago هذه الأخيرة تعبر عن إعادة إظهار نموذج معين، أو بالأحرى تقليده. La reproduction d’un modèle.

و ربما يبدوا انه من الأفضل عدم استعمال هذا الأصل اللغوي للكملة أن أردنا استعمالها بالمعالجة الجنسية. ولكن يمكن أن نتعلق بوظيفتها التي تستخلصنا من المعتاد لكي تنقلنا لمكان أخر. لتنقلنا إلى نطاق الرغبة و الحلم و المتعة، و لنتذكر المعايير الثلاثة التي تشير إلى الصحة الجنسية: المقدرة على الرغبة، و على التخيل و على التمتع.

Les trois premiers critères de santé sexuelle
Capacité à désirer, à imaginer et à jouir.

يمكن أن نعرف الخيال و التخيل بأنه وهم Illusion لكي ينقلنا بعيدا بدون أن يغشنا، و لكي يجعلنا نخلط العالم الذي نعيش به مع الرغبة التي تتفجر فينا.

و لهذا ربما كان من الأفضل التخلي عن فلسفة أفلاطون Platon الذي كان يقول بأن الخيال، أو الانطباع الذهني Image هو اوطى درجة من الحقيقة. و بالنسبة لأفلاطون، فان ما هو خيالي و ما هو وهمي هو اوطى درجات المعرفة
L’imaginaire est le plus bas degré de la connaissance.

و لنتبع فلسفة اريتسوقراط Artistot الذي يقول:
L’image est née de l’émerveillement, il n y a pas de pensée sans image
الخيال يأتي من التعجب و الدهشة، لا يمكن للفكر أن يتواجد بدون خيال.


الخيال و التخيل، و التصور الوهمي الشهواني imaginaire érotique
الاعتقاد بالتخيل الوهمي الشهواني يعني أننا نتقبل أمرين:

الأول أن نتقبل فكرة التنقل المستمر بين ما هو وهم و ما هو حقيقة .

من الصورة و الانطباع الواقعي و التواصل الملموس Image bien réelle, connections semantique نمتد إلى القصة الخيالية fiction ثم إلى الأعجوبة prodige ثم إلى الأصل الإغريقي لكلمة أمجية imago أي الصورة الذهنية، و أصلها الإغريقي أي ايقونية icône و هي تعني رسم على الخشب لمنظر ديني. ثم نصل أخيرا إلى استيهام، فانتازم fantasme و هو التصور التخيلي الخادع من حلم و هلوسة. كلمة فانتازم تعني بالإغريقي الصورة المنعكسة على الماء. كما تعني رؤية vision أو حلم songe

الفانتازم يصبح هدفا للنزوة العابرة fantaisie لما هو خيالي وهمي خارق fantastique نتقل و نصل بالنهاية لغاية مثيرة، objet érotique نقدم إلى الروح و العقل صورة خاصة

كيف يمكن للصورة التي توجّه من اجل تحقيق هدف معين أن تجد نفسها وهي تخلق حقيقة جديدة؟؟
يفسر لنا بير كوفمان الربط بين الصورة و الانطباع الذهني image من جهة، مع الخيال الوهمي imaginaire من جهة أخرى هو بحد ذاته مشكلة الخيال الوهمي ولكن هذا الربط بالنسبة لأخصائي علم الجنس، هو مصدر غنى لا ينضب.


التقبل الثاني، هو أن نوافق على اعتبار أن حالة اللاوعي inconscient موجودة.

تقبل حالة اللاوعي هذا يعني أننا نتخلى عن الفكرة التي تنص على أننا نسيطر على أفعالنا. نتخلى عن فكرة المقدرة الهائلة للصحو La toute puissance de la lucidité
و للإرادة.

و أن كان من الصعب التحدث عن حالة اللاوعي L’inconscient فالسبب انه لا يمكن تداركه و التعرف عليه سوى من قبل حالة وعي، و لأنه يمر من خلال اللغة و الكلام، سواء أكان هذا كلام الأحلام أم كلام حلم اليقظة Rêve éveillé


إضافة لهذا، عندما تصبح الصورة و الانطباع الذهني مصدرا للتساؤل حول فعل الرؤية و الإدراك بالذات، فالسبب هو سماكة و ثخانة الخيال و الوهمي Epaisseur d’imaginaire الذي يمد لنا الإدراك و يعطيه كثافة خاصة

لنشرح الأمر:
بحالة التخيل الوهمي الشهواني L’imaginaire érotique عندما يرى رجل جسم المرآة، يتخيله كما هو، و لكنه و بنفس الوقت يتجاوز بتخيله لهذه المرأة حدود الواقع
Il la surréalise و يصنع منها هدف شهواني Objet érotique يستمسخها و يحولها Métaphore باللمس، و بالحركة و التموجات Ondulation و الانحناءات Cambrure

يجعل منها أمرآة تسيل بين يديه.... فهو يحلم بما يراه

اللمسات بحد ذاتها هي تخيل و همي لان من يعطيها لا يرى منها سوى الأثر الذي تحدثه على من يتلقاها.
La caresse est elle même imaginaire dans la mesure où celui qui la donne n’a en vue que l’effet qu’elle produit sur celle qui la reçoit.

و هكذا، فأن هذا الخيال الذي ـ ينقل إلى الأخر، يجعل منا بنفس الوقت شخص:
راغب شهواني Sujet désirant
و شخص جنسي مثير Sujet érotique
، هذه هي الوظيفة الإبداعية للخيال، و كما يقول المفكر هيغل : لا نعي على أنفسنا سوى بالظروف التي تعكسنا
« nous ne prenons conscience de nous même que dans les situations qui nous réfléchissent » HEGEL


الرابط أو الفاصل بين الاستيهام "فانتازم" و بين الحلم و بين الحقيقة
لندرس الأن و بشكل متوالي
Fantasme الاستيهام ، و هو التصور التخيلي الخادع من حلم و هلوسة
Rêves الحلم

و لندرس ما هو الرابط أو الفاصل بين الاستيهام "فانتازم" و بين الحلم و بين الحقيقة، سيدفعنا هذا الامر لتصنيف Typologie fantasmatique نمازج الفانتازم،

ليس من السهل أن نعمل تصنيف الفانتازم بمستوى الأفكار الشهوانية Pense érotique و لكن، و بعد أن رأينا العلاقات الممكنة بين
=> ما هو خيالي وهمي موطن الخيال Imaginaire
=> و بين الصورة، أو الانطباع الذهني image

و أن اعتمدنا على تصنيف الفانتازم بأنه صورة، Image تظهر على وعي الفرد

يمكن أن يمتد معنا هذا التعريف على الانطباعات النفسانية ذات القيمة الشهوانية
Impressions psychique à valeur érogénique.
و بهذا الشكل، فان وضع عدة نمازج للفانتازم قد يكون مفيدا للمعالج الجنسي عندما يقوم بتقييم الشخص الذي يقدم شكوى جنسية، و عندما يقوم هذا المعالج بمهمة توعية هذا الشخص و ربما بمهمة تحويل تصوراته الخيالية
Pris de conscience et transformation de l’imaginaire
و نأخذ بعين الاعتبار، بأن ما يهمنا هو الفانتازم ذو المحتوى الجنسي.

الأصناف المختلفة للاستيهام ـ الفانتازم:

تظهر الخبرة المهنية بمجال العلاج الجنسي، أنه من المفيد جدا تقييم الفانتازم حسب ما يلي:
=> حسب القيمة الشهوانية للفانتازم Valeur érogenique
و هي تتراوح بين فانتازم ينتمي لمذهب المتعة Fantasme hédonique
إلى فانتازم مثير للقلق Fantasme anxiogène

=> حسب علاقة الفانتازم بالوقت، و هنا نميز بين
Fantasme primaire ـ الفانتازم الأولي: أي الموجود منذ زمن طويل، ربما منذ الطفولة، و نبحث عنه بين الأفكار التي تتشارك مع ذكريات الطفولة ربما إلى أولى الأمور المثيرة و الشهوانية الراسخة منذ الطفولة.
Fantasme centralـ الفانتازم المركزي: و هو الفانتازم الذي يتمتع بأكبر مقدار من الشهوانية، سواء أكان هذا الفانتازم بالوقت الحالي، أو بفترة معينة بتاريخ الشخص.
Fantasme récurrentـ الفانتازم المتكرر: و هو فانتازم يتكرر بنفس السيناريو، حتى و لو تبدلت شخصيات الفانتازم أو الشريك الحقيقة.

=> حسب الوظيفة التهيجية fonction d’excitation
Fantasmes d’endormissement
ـ فانتازم يتجلى قبل البدء بالنوم بفترة النعاس، و هو فانتازم متنوع، و قابل للتبديل، كما انه يسبب الرقاد
ـ فانتازم الرعشة و ما قبل الرعشة fantasme orgastique
و هو فانتازم مقولب يتكرر بشكل ألي
ـ فانتازم استمنائي، و غالبا ما يكون جسمي أكثر من كونه تناسلي، و له قيمة تحريضية كبيرة
=> حسب درجة استدراكه و الوعي عليه degré de conscientisation
و على هذا الاساس يمكن أن نميز بين:
ـ الفانتازم الواضح fantasmes manifestes
الفانتازم المختفي fantasmes latentes
و حسب مدى اقترابه من الوعي، و مدى إحساس الشخص له.
عندما يكون الفانتازم مخفي، يجب الحذر من أن إيقاظه قد يسبب عدم توازن المريض.

=> و لا ننسى حالة غياب الفانتازم، حيث يّصر البعض قائلين: "ليس عندي أي فانتازم" و هذا يمكن تفسيره بأنها طريقة لحماية النفس من الفانتازم، أو لعدم السماح له، او لعدم إحيائه و إحياء المشاعر الداخلية.

و بالنهاية يقودنا التعريف الكلاسيكي للفانتازم بأنه صورة تمثل إتمام الرغبة الغير واعية
Figurant de l’accomplissement d’un désir inconscient.

عندما نستجوب شخص ما حول الفانتازم الذي يمر عليه، يمكن أن نطرح العديد من الأسئلة:

هل يجب تحقيق الفانتازم؟
هل يمكن فقدانه؟
هل هو قريب من الواقع؟ ، أو على العكس انه مستبعد كليّا
هل هذا الفانتازم يظهر بشكل عفوي؟، و لا يستحق تأنيب الضمير، ام انه محرّض؟.
هل يوجد الشخص ضمن فانتازمه ؟
و الأسئلة لا تنتهي، و لكن القاعدة الأساسية هي أن ندرك و نتعرف على مقدرة الشخص على تعديل الفانتازم و إزالة مفعوله و مقدرته على الترفع عنه و الهيبة منه.
هذه المقدرة هي أمر أساسي لتقييم الصحة الجنسية

وظيفة الفانتازم

يمكن لتبسيط الأمر أن نعد اربعة وظائف أساسية
= الوظيفة الامتاعية fonction hédonique
و هي امر واضح، و غالبا ما يتمم الفانتازم وظيفة المتعة، و يشارك بيقظة الشخص و حذره، و يقوم بهذا الشكل على تحريض التهيج الشهواني أو المحافظة عليه

= الوظيفة التكاملية fonction complétive
يملأ فراغ الحاجات العاطفية و النفسانية و يغطي على نقصها "انأ أحب، و أنا شخص مرغوب به"
يسمح بدعم و تقوية الهوية الجنسية "انا رجل، انا امرأة"
يستقدم النشاط الشهواني
يسمح و يساعد على حب الذات، على تجاوز الخجل، و الممنوع، و الروتيني.
يساعد على الاندماج بالشهوانية الاندماجية كالحب و النعومة، أو على العكس قد يحرض الشهوانية الضد اندماجية "العدوانية، السيطرة، الرفض و المشاكسة".

= الوظيفة التعويضية fonction compensatoire
يمكنه بهذا الشكل أن يصحح من حقيقة لا يمكن الوصول اليها، أو غير مرضية، و يساعد الشخص بهذه الحالة على تجنب تحقيق الرغبات المرفوضة، و يسمح بتقبل الممنوعات الاجتماعية، عندما يعطي الفانتازم الشعور بالقوة و يوحي بها، فأنه قد يرضي و يملأ فراغ الشعور بالوحدة و بالفراغ العاطفي

= الوظيفة الدفاعية fonction défensive
يمكن للفانتازم أن يحول خلاف عاشه الشخص بطفولته إلى نصر، و ذلك بقلب الأدوار، كأن يتحول الضحية إلى معتدي. يمكنه أن يشوه الحقيقة، خاصة أن كان الشخص غير ناضج. كما انه قد يساعد على مواجهة الحالات المحبطة، و يساعد على إفراغ النزوات الجنسية، و خاصة أن كانت نزوات عدوانية.

الحلم الجنسي، و العلاقة بين الحلم، الفانتازم و الحقيقة
نقصد بالحلم هنا، الحلم المسائي، تتطور خلاله المشاهد و الانطباعات الذهنية بشكل خارج عن إرادة الشخص، نستشهد هنا بمقولة للأديب بشلار
Le rêve de la nuit est un rêve sans rêveur… le sujet n’est pas présent à ses rêves
حلم المساء، هو حلم بدون حالم، فالشخص ليس موجود بحلمه.
كما أن فرويد يعتبر الحلم بأنه الطريق الملكي لحالة عدم الوعي، لكون الحلم غير ارادي، و غير خاضع للرقابة، على العكس من الفانتازم، الذي يجري بحالة الوعي.
و بالتالي فأن الحلم يترك الفرص سانحة بشكل أكثر لمخالفة الممنوعات
Plus propice à la transgression des interdits.
يعتبر فرويد الحلم بأنه يسم باستدراك الامور و المشاعر المختفية، و هدفه الاساسي هو استكمال المتعة.

من الواضح أن هذا المقال القصير نسبيا، لا يعطينا الفرصة لإجراء تحليل عميق لخواص و لمحتوى و لوظيفة الحلم. و لكن لا يمنع الأمر، عندما نخوض بالكلام عن الخيال الشهواني أن نبحث عن العلاقة الموجودة بين الحلم، الفانتازم و الحقيقة و أن نطرح التساؤلات التالية:

=> كيف يمكن لما يجري بالأحلام، و الذي لا نذكر منه سوى القليل، كيف يمكن الإشارة إليه أو تكراره بالفانتاز؟م.

=> و بعد ذلك نتساءل : كيف يمكن لما يقال بالفانتازم أن يترجم لأرض الواقع، هل يمكن للفانتازم أن يتحقق؟

=> هل يوجد توافق أو اختلافات بين محتوى الفانتازم وبين محتوى الأحلام الجنسية؟.

=> كيف يمكن للشخص أن يمارس رقابته و كيف يمكن له أن يلوي بشكل واعي العلاقة بين الحلم و الحقيقة؟

نستعين لهذا الهدف بمخطط اقترحته من مونريال الكندية Helene cote, 1997


= و أخير كيف يمكن للمعالج أن يسمح لمريضه باستيعاب و استدراك الخلل الجنسي الذي يعاني منه، و بشكل خاص بأي طريقة محوّلة أو مبدلة و كيف يمكن أن ندخل هذا الأمر بذهن المريض و كيف يمكن أن نفهمه ماذا يعني هذا الخلل. و يبقى الهدف إيصاله لمستوى عالي من النضج الجنسي متجاوزين بذلك مهمة إعطاء حل بسيط لعرض جنسي.

الانتقال من ما هو خيالي وهمي إلى الشهواني
De l’imaginaire à l’érotisme
سنحاول بالأسطر القادمة أن نعرض مبادئ استعمال الخيالي الوهمي كوسيلة علاجية، لو كان الخيال الوهمي هو مادة دوائية لوجدت قواعد لوصف هذه المادة، و الأمر ينطبق على الخيال الشهواني، حتى و لو بالروح، فان خلاصة الأثارة الجنسية، الشبق و الشهوانية Erotisme نجدها بالمجال الغير عقلاني، و اللامعقول Irrationnelle
و لكن، أليست اللاعقلانية اعمق صميم للحقيقة؟
L’irrationnel n’est il pas le intime de la réalité
و يقول بعض المفكرين السرياليين Surréaliste " الحركة السريالية، أو الفواقعية هي حركة ادبية و فنية هدفها التعبير عن الفكر الصافي و عن الوظيفة الحقيقية للتفكير و التي لا يسيطر عليها أي شيء، مستبعدة كل منطق و كل هم أخلاقي أو جمالي" من بريتون إلى دالي، يقولون أن اللامعقول و الغير واقعي يصبح حقيقة من خلال الخيال الانساني
L’irrationnel devenait le réel à travers l’imaginaire humain
و من البديهي أن يساعدنا هذا المبدأ على تعريف الشبق و الشهوانية Erotisme
بانه مجموعة من التظاهرات التي تهدف إلى البحث عن المتعة أو عن أي شيء أخر يجلب التهيج الجنسي. فالنشاط الجنسي الضروري من اجل التكاثر هو امر يجتمع عند البشر و عند الحيوانات الجنسية، و لكن الفرق على ما يبدوا هو أن البشر فقط استطاعوا أن يعملوا من نشاطهم الجنسي نشاط شهواني شبقي
Seuls les hommes ont fait de leur activité sexuelle une activité érotique

و لكن، أليست كل علاقة جنسية عند البشر عبارة رحلة من خلال الخيال الوهمي؟
حتى الشبق الضارب المحتد و الفوري المسعور الجنوني الذي نراه بأدب هنري ميلير، و حتى ما يحصل عند بائعة الهوى التي لا تشعر باهتمام شهواني رغم الاغراء الذي تبديه، و كذلك بطلة التمثيل العاطفي التي تقع بعشق حبيبها و تشعر بنظراته تسقط عليها،،، كل هذه العلاقات الجنسية ليست أكثر من رحلة من خلال الخيال الوهمي.

يقول الأديب رينيه نيللي
René Nelli :
« … l’amour est imaginaire dans la mesure où il s’adresse à un objet qui ne peut être pour lui qu’une image, c'est-à-dire le résultat de sa participation à une nouvelle réalité, à la fois objective et subjectif »
الحب هو خيالي لكونه موجه لشيء لا يمكن بدوره أن يكون سوى انطباع ذهني، بما معناه، انه مشاركته بحقيقة جديدة، تتصف أنها بنفس الوقت ذاتية و غير شخصية

و لكن الصعوبة التي يعاني منها الإنسان، و هذا ما نراه بالمعالجة الجنسية، هي عدم مقدرته على العثور على انطباعات خيالية مهمتها الوحيدة تضييعه
Son impuissance à trouver des images dont la fonction est de l’égarer. Le passage d’un état normal à celui de désir érotique suppose en nous la dissolution, savoir se perdre, s’abandonner, s’illusionner comme si quelque chose de nouveau aller se reveler. « l’attente de l’inattendu »
التحول من حالة طبيعيي إلى حالة الرغبة الشهوانية تتطلب منا أن ننحل و نزوب، أن نعرف كيف نضيع انفسنا، أن نستسلم و نسترخي، أن نتخيل و كأن شيئا جديدا سيظهر، و كأننا ننتظر الشيء اللامنتظر

و بنفس الوقت، فان الرغبة الشهوانية هي الأخر، هي الرابط الشهواني، أن يعكس الواحد نفسه بالأخر بكل قيمه، فالأخر هو المرغوب به بنفسي
Le désir érotique c’est l’autre, le lien érotique, la projection sur l’autre de toutes nos valeur, l’autre qui est désirant en mois
الخيال الجنسي هو الوحيد الذي يمكنه أن يجمع بين أمرين
= ترفع و تمجيد الشخص
= تجلي و تغير هيئة الشيء
L’exaltation du sujet et transfiguration de l’objet, seul l’imaginaire permet cette complémentarité.
المهم أن أن نصدق هذا و نلتزم به

نختتم بعبارة للأديب باتياي
الشهوانية هي أن نلتزم و ننتسب بشكل مفارق بالخيال الوهمي
L’érotisme c’est l’adhésion distanciée à l’imaginaire



مشاركات القراء





اقتباس:
31 / 08 / 2010 - 7244 - الســـؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشكرك واشكر كل القائمين على هذا الموقع المفيد
سؤالي هوه عبارة عن استفسار مشغلني كثيرا
انا تزوجت بنت لا اعرفها من قبل وبعد الزواج والحمد لله كان في اتفاق تام بين وبين زوجتي وكانت العمليه الجنسية ممتعه لكلانا وفي احد الايام كنت اداعبها قبل الجماع وكنت اتحسس كل جسمها حتى وصلت الى عفوا للفظ بس حتى تفهمي ما اريد ان اشرحه وصلت لفتحت الدبر وحسست عليها بعضوي الذكري وكنت اريد انا ابدا مجامعتها في فرجها لكنا قالت خليك شوي تقصد تريد ان اكمل مداعبة دبرها وسئلتهاهل انتي ترغبين بذلك قالت حرام بس يثيرني ورفضت ان اجامعها بدبرها مع اعترافها انه يثيرها والشي الى شغلني كانت تكرر انها تثار عند مداعبتها بدبرها وبنفس الوقت ترفض ان اتيها في الدبر انا لم اكن اريد ان اجامعها بدبرها بس حتى اعرف مدى اثارتها في هذه المنطقة الشي الذي شغلني كثيرا لماذا تثار من هذه المنطقة مع اعترافها انها لم تمارس الجنس في الشرج ولم تمارس العادة السريه هل هيا صادقة بهذا ام انها شاذة .
اسف على الاطالة ولكن ارجو منك تفهم رسالتي والاجابة عليها باسرع وقت انا بنتظار ردك هل كل النساء يثيرهن هل شئ ام زوجتي عندها شذوذ او انها مارست ذلك من قبل مع العلم في احدى المرات طلبت ان ادخل اسبعي يعني هل استمتاعها هو غريزه طبيعيه ام اكتسبته من خلال التجربه
وتقبل خالص شكري


الـــــرد: الرد بتاريخ : 19 / 12 / 2010
لكل انسان مراكز حسية تثيره تختلف عن غيره
و لكل شخص شهوات جنسية خاصة به، هذا أمر شخصي و لا عتب عليه
ما تصفه امر طبيعي، لا يدل لا على شذوذ و على ممارسات سابقة
تصوري انه مجرد فانتازم يثيرها، و الفانتازم مهم للتمتع الجنسي


اقتباس:
17 / 12 / 2010 - 7838 - الســـؤال:
أشعر بانجذاب شديد للسيدات كبار السن انجذاب جنسى وهذا ما يجعلنى أحلم بمعاشره خالتى وعمتى كيف أعالج هذا؟


الـــــرد: الرد بتاريخ : 29 / 10 / 2011

الكثير من البشر عندهم فانتازم و تخيلات جنسية تساعدهم على الإثارة

غالبية الأفكار الخيالية المثيرة لا يمكن تطبيقها واقعيا، و لهذا تظل مصدر إثارة.

يمكن للشخص أن يفكر بما يريد و يحلم بما يريد، يمكنه أن يتصور انه أصبح ملك، أو انه يمارس الجنس مع أجمل النساء، أو بظروف ممنوعة، لكون ما هو ممنوع هو مثير... كل هذا جيد و مفيد من اجل الإثارة الجنسية، و لكن عليه أن يتعلم السيطرة على نفسه و لا يضع كل خيالاته قيد التنفيذ.

يمكن للإنسان أن يحلم بأنه قام بعمل ممنوع، أو محظور أخلاقيا أو قانونيا أو دينيا.

المهم أن يتعلم السيطرة على نفسه، و ليس شرطا أن ينفذ كل أحلامه.

جيد أن نحلم، و لكن يجب أن نعود إلى ارض الواقع فور الاستيقاظ من الحلم





المصدر
Manuel de sexologie
edition: ELSEVIER MASSON
Paris 2007
Sous l'égide du collège nationale des gynécologues Obstétriciens frnasais


_________________________
Jean PEYRANNE
SEXOLOGUE
جان بيران هو اخصائي بعلم الجنس الأنساني، محاضر بكلة الطب، جامعة تلوز فرنسا

 

 
 
 

 
 

تعليقــــات ( عــددها - 1 - ) ...

 
 

1 - الفانتازم

samir / مصر / Thu, 27 Nov 2014 01:38:37

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu