Google
 

أسفل

جــــديدنا
لقاحات الكورونا المستجد .....     المقالات المنشورة على موقع طبيب الوب عن الكورونا – وباء الكوفيد 19 .....     التصرف السليم مع مرض الكورونا في الحالات خفيفة الشدة حصراً المقالة رقم 38 .....     أسباب وفيات الأطفال المراجعين للعيادات في مدينة اللاذقية .....     علاج الكورونا بالكلوروكين hydroxychloroquine .....     الأعراض الشعاعية لمرض الكوفيد 19 – وباء الكورونا .....     كيف يتكارثر فيروس الكورونا .....     الخصائص التي امتاز بها المرضى الذين ماتوا بفيروس وباء الكوفيد 19 - كورونا في ايطاليا .....     وباء الكوفيد 19، الكورونا. احصائيات اوربية و عالمية covid 19 / Corona virus .....     تشخيص الشقيقة والوقاية منها .....     فوائد رعاية الأطفال الخدج وناقصي وزن الولادة بوضعية الكنغ .....     الامراض المعدية .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

أراء طبية حرة

 

شعر

 

قصة قصيرة، حكايات طبية

 

أقلام حرة

 

أسئلة متنوعة و متكررة

 

في رثاء الراحلين

 

حقوق الانسان بالاسلام

 

فن و موسيقا

 

منوعات

 

روائع نزار قباني

 

رياضة الغولف Golf

 

من التراث العربي

 

قصص من تراث اللاذقية

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب في رثاء الراحلين - الصفحة (8) - كل ما لا علاقة له بالطب - منوعات

 
 

 
 

في رثاء الحاج محمد نظام الدين ساعي

 

د عمر فوزي نجاري

 

في رثاء الحاج محمد نظام الدين ساعي



إنني إذ أُجِلُ نفسي أن أُلْصِقَ بهِ ما ليس فيه، أراني هنا وأنا أتحدث عن ذكريات زمان مضى وعن صلتي بأخٍ كريمٍ انتقل إلى دار الآخرة وأصبح ليس في مستطاعه أن يبين زيف ما أتحدث به عنه إن كان فيه زيف، وهذا ليس من عادتي عندما أذكر إخواني وأحبابي وأصحابي،

معرفتي به قديمة تعود إلى ثمانينات القرن العشرين، مع ولادة ابنه البكر (طارق) بعملية قيصرية في مشفى بحرو الجراحي في اللاذقية، وكان اختياره لي كطبيب أطفال للإشراف على صحة مولوده البكر، ومنذ ذلك الوقت انضم إلى قائمة المقربين لصحبتي، وهو صاحب الابتسامة الممزوجة بحلو الكلام ونقاوة السريرة وطيب الطوية، ابتسامة تتفتح لها مغاليق القلوب ميّزته عن باقي من عرفت من الصحاب،

لقاءات مبعثرة جمعتني وإياه فيها مناسبات عائلية أغلبها في منزل شقيقه الأكبر الأستاذ هشام ساعي -أطال الله في عمره وأمدّه بالصحة والعافية- لقاءات كان له فيها أحاديث شائقة في الثقافة والفن والتجارة، إذ كان ممن يقرأ بنهم، ويتابع كل جديد عن كثب، أحاديث تضفي على مستمعيه طاقات إيجابية لما تحدثه من تغيير إيجابي في نفوسهم، وليس ذلك بمستغربٍ عنه فهو ابن الشاعرة المعروفة (فاطمة حداد) وربيب بيت علم وأدب،

وها نحن مع بدايات العقد الثالث من القرن الحادي والعشرين، وقد هرب الزمان منّا ضاحكاً، أُراجع ما أعرفه عنه من أعمال خيرٍ قد لا يعرفها أقرب المقربين إليه، فقد عاش حياته يتصدق ويتبرع للفقراء والمساكين، وكنت على تواصل دائم معه عندما كنت رئيساً لمجلس إدارة جمعية خيرية، إذ لطالما كان يساهم بشكل خفي -لثواب صدقة السر- في دعم الأنشطة الخيرية للجمعية، وكان يسارع إلى تقديم يد العون سواء أطُلِبَ منه ذلك أم لم يُطلب، إذ لم يكن مُرائياً في عمله، ولم يبغِ من وراء ذلك سوى وجه الله -جعلها الله في صحائف أعماله-،

هو لم يكن ممن يتحدث عن نفسه ومسيرة نجاحه في الحياة بريش الطاووس، بل كان متواضعاً حتى في ملبسه وفي تعامله مع الآخرين، فازداد احترام الآخرين له وعلت مكانته في قلوبهم،

كان من عادته احتواء كل جديد في عالم السوق، بدأ في صناعة الغسالات المنزلية الآلية، ولعّل ما حداه وحثه على السير في هذا الطريق تأثره بشقيقه المبدع في كل مجال ورائد صناعة الالكترونيات في سورية الأستاذ هشام ساعي، وانتهى به المآل إلى صناعة الأحذية والاتجار بها (أحذية دو ره مي)،
في آخر لقاء جمعني وإياه قبل شهر من وفاته تقريباً، وكانت فوضى الأسعار حديث الناس وقتها، وما حلّ بالأمة من بلاء وغلاء، فما كان منه إلاّ أن أسرّ لي بأنّه قد ضرب بفوضى الأسعار عُرضَ الحائط وأنّه لا يبيع إلاّ ما يمليه عليه ضميره و وازعه الديني، وأنّه مستمر في البيع بالسعر المعتاد ولن يرفع الأسعار، وأنّه يشعر ويلمس أنّ الله يبارك له في بيعه ورزقه، وأنّه يفخر بانتمائه إلى الحضارة التي تعتمد قول: (ليس منّا من بات شبعان وجاره جائع وهو يعلم)،

ميزتان امتاز بهما نظام الدين وميزتا مسيرته في الحياة: الأولى هي طيبته الزائدة والثانية هي صدقه في تعامله مع الآخرين،

يوم الأربعاء المصادف 29 كانون ثاني 2020م، الموافق للرابع من جمادى الآخرة 1441هـ، أدينا الصلاة عليه عقب صلاة العصر في جامع الزوزو، و واريناه الثرى في مقبرة الروضة،

إن العين لتدمع وإنّ القلب ليحزن وإنّا على فراقك يا نظام لمحزونون، ولا نقول إلاّ ما يرضي الله، إنّا لله وإنّا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلاّ بالله،

 

 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu