Google
 

أسفل

جــــديدنا
فوائد رعاية الأطفال الخدج وناقصي وزن الولادة بوضعية الكنغ .....     الامراض المعدية .....     قصة لقاح يقي من السرطان .....     الأطفال وعضات الكلاب .....     تفلور الأسنان: Fluorosis .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     توافق طبي عالمي حول علاج سن اليأس .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     هل يمكن إنقاص معدل وفيات الأمهات. .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     دخلت بالثلاثينات من عمرك و لم تنجبي بعد. لما الانتظار .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     الحمل و الزمرة الدموية .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     السير الطبيعي للحمل .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

أراء طبية حرة

 

شعر

 

قصة قصيرة

 

أقلام حرة

 

أسئلة متنوعة و متكررة

 

في رثاء الراحلين

 

حقوق الانسان بالاسلام

 

فن و موسيقا

 

منوعات

 

روائع نزار قباني

 

رياضة الغولف Golf

 

من التراث العربي

 

قصص من تراث اللاذقية

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب روائع نزار قباني - الصفحة (8) - كل ما لا علاقة له بالطب - منوعات

 
 

 
 

الحب لا يقف على الضوء الأحمر

 

نزار قباني

 



لا تفكّر أبداً ... فالضوءُ أحمَرْ ..

لا تُكلّم أحداً ... ... فالضوءُ أحمَرْ ..

لا تجادلْ في نصوص الفقهِ ...
أو في النحو...
أو في الصرف..
أو في الشعر ...
أوفي النثرِ

إن العقل ملعونٌ ، و مكروهٌ ، و منكر...

لا تغادر ...
ُقنّكَ المختومَ بالشَمع ... فإنَّ ... الضوءَ أحمَرْ ..
لا تحِبَّ امرأةً أو فأرةً ...
إن ضوء الحُب أحمر ...

لا تُضاجع حائطاً ... أو حَجَراً ... أو مقعداً ...
إنَّ ضوء الجنسِ أحمر

إبقَ سِريِّاً ...

و لا تكشف قراراتِكَ حتَّى لذبابةْ ...

أبقَ أميّاً ...

و لا تدخُلْ شريكاً في الزنى أو في الكتابةْ

فالزنى في عصرنا ...
أهون من جُرْم الكتابةْ ...

لا تفكّر بعصافير الوطنْ ...
و بأشجار ... و أنهار ... و أخبار الوطنْ
لا تفكر بالذين اغتصبوا شَمس الوطن...

أن سيف القمع يأتيك صباحاً
في عناوينِ الجريدةْ
و في تفاعيل القصيدةْ
و بقايا قهوتكْ

لا تنم بين ذراعَيْ زوجتِكْ ...

إنَّ زوّارَكَ عند الفجر موجودونَ تحت الكَنَبهْ ..

لا تطالع كتباً في النقد أو في الفلسفَةْ
إنَّ زوّارَكَ عند الفجر ..
مزروعُونَ مثل السوسِ في كلِّ رفوف المكتبهْ
إبق في برميلكَ المملوءِ نملاً .. و بعوضاً .. و قِمامَهْ.

إبق من رجليكَ مشنوقاً الى يوم القيامهْ..
إبق من عقلكَ .. مشنوقاً الى يوم القيامهْ

إبق في البرميل ... حتى لا ترى
وجه هذه الأمةِ المغتصبهْ ..

أنت لو حاولت أن تذهب للسلطانِ ...
أو زوجتهِ ...
أو صهرهِ ...
أو كلبه المسؤولِ عن أمن البلادْ ...
و الذي يأكل من لحم العبادْ ..
لوجدت الضوءَ أحمرْ ...


أنت لو حاولتَ أن تقرأَ يوماً
نشرة الطقس .. و أسماء الوفياتِ .. و أخبار الجرائمْ ...
لوجدت الضوء أحمر

أنت لو حاولت أن تسألَ عن سعر دواء الربوْ ..
أو أحذية الأطفالِ..
أو سعر الطماطمْ
لوجدتَ الضوء أحمرْ ..

أنت لوحاولت أن تقرأ يوماً
صفحة الأبراج ..
كي تعرف ما حظك قبل النفْطِ
أو حظكَ بعد النفْطِ ..
أو تعرف ما رقمك بين طوابير البهائمْ
لوجدت الضوء أحمر ...

أنت لو حاولتَ ..
أن تبحثَ عن بيتٍ من الكرتون يأويكَ ...
أو سيِِّدةٍ ـ من بقايا الحرب ـ ترضى أن تُسَلِّيكَ.
أو نهدين معطوبينِ .
أو ثلاجةٍ مستعملةْ ..
لوجدت الضوء أحمر...

أنت لو حاولتَ أن تسأل أستاذَك بالصف لماذا؟
يتسلَّى عرب اليوم بأخبار الهزائمْ؟
و لماذا عرب اليوم زجاجٌُُ فوق بعضٍ يتكسَّر؟
لوجدت الضوء أحمر

لا تسافر بجواز عربيّْ ..
لا تسافر مرةً أخرى لأوربا
فأوروبّا ـ كما تعلمُ ـ ضاقت بجميع السفهاءْ
أيها المنبوذُ ..
و المشبوه..
و المطرود من كل الخرائطْ
أيها الديك الطعينُ الكبرياءْ
أيها المقتولُ من غير قتالٍِِِ ...
أيها المذبوح من غير دماءْ
لا تسافر لبلاد اللهِ ...
إن الله لا يرضى لقاء الجُبناءْ ..


لا تسافر بجوازٍ عربيَّ ..
و انتظر كالجرذ في كل المطاراتِ
فإنَّ الضوء أحمرْ ..
لا تقل بالفصحَى ...
أنا مروانُ ..
أو عدنانُ
أو سبحانُ ..
للبائعة الشقراءِ في [هارودزَ ]
إن الإسمَ لا يعني لها شيئاً
و تاريخكَ ـ يا مولاي ـ تاريخٌُ مُزَوَّرْ

لا تتفاخر ببطولاتك في [لليدو]
فسوزانُ
و جانينُ
و كوليتُ
و آلاف الفرنسياتِ لم يقرأن يوماً
قصّة الزير و عنترْ ..

يا صديقي:
أنت تبدو مضحكاً في ليل باريسَ ..
فعد فوراً الى الفندقِ ..
إن الضوء أحمرْ

لا تسافرْ ..
بجواز عربيٍّ بين أحياءِ العربْ !!
فهم من أجل قرشٍ يقتلونكْ
لا تكن ضيفا على حاتمِ طيّ
فهو كذَّابٌ ..
و نصَّابٌ
فلا تخدعكَ آلافُ الجواري..
و صناديق الذَهَبْ

يا صديقي لا تسرْ وحدكَ ليلاً
بين أنيابِ العربْ
أنت في بيتكَ محدودُ الإقامةْ
أنت في بيتك مجهولُ النسبْ
يا صديقي:
رحمَ اللهُ العَرَب !!!.

نزار قباني
من ديوان [ الحب لا يقف على الضوء الأحمر]
الطبعة الثالثة نيسان أبريل 1989


 

 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu