Google
 

أسفل

جــــديدنا
الامراض المعدية .....     قصة لقاح يقي من السرطان .....     الأطفال وعضات الكلاب .....     تفلور الأسنان: Fluorosis .....     في عيون القراء .....     لعبة الغولف Golf تطيل الحياة .....     صمامة الرئة و الحمل .....     توافق طبي عالمي حول علاج سن اليأس .....     سرطان المبيض .....     توطئة في علم السموم .....     Lithopédion من عجائب الطب .....     طرق و اساليب منع الحمل .....     وباء الكريب grippe A(H1N1)2009 المسمى سابقا انفلونزا الخنازير .....     هل يمكن إنقاص معدل وفيات الأمهات. .....     مقدمة إلى المشاكل الجنسية عند المرآة .....     الالتهابات التناسلية ـ الإصابة الخمجية للجهاز التناسلي بالكائنات الدقيقة .....     دراسة انتشار الطفيليات المعوية عند الأطفال .....     هل يمكن للولادة بالمجيء المقعدي أن تتم عن الطريق الطبيعي؟ .....     هل يفيد العلاج الجراحي لدوالي الحبل المنوي؟ .....     العذرية و غشاء البكارة .....     دخلت بالثلاثينات من عمرك و لم تنجبي بعد. لما الانتظار .....     نصائح للأطباء حول تدبير حالات عسرة انتصاب القضيب .....     الحمل و الزمرة الدموية .....     وباء الايدز، حقيقة الامر بالبلدان العربية، خصائص المرض، طرق العدوى، وسائل الوقاية .....     القذف المبكر، المتعة السريعة .....     مواضيع تهم الأطباء و طلاب الطب .....     صفحة خاصة تهتم بمشاكل الحمل و الولادة و تطور الجنين .....     العقبولة التناسلية Herpes .....     السير الطبيعي للحمل .....     الطبيعي بالجنسانية الإنسانية .....     تعرفوا على أنفسكم. معلومات عامة طبية عن جسم الأنسان .....     اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.. .....     سرطان عنق الرحم و فيروس البابيلوما الأنسانية HPV .....     الموسوعة المصغّرة للثقافة الجنسية و علم الجنس الطبي sexologie .....        
 
 

 

المقدمة

 

مستجدات طبية

 

الحمل و مشاكل الولادة

 

أمراض الأطفال

 

مواضيع بالأمراض الداخلية

 

صحة عامة

 

الجهاز التناسلي المذكر

 

مقالات طبية اجتماعية

 
 
 

من أجل حلول لمشاكلك الجنسية، اسأل متخصص.

 
 
 

دليل لمواقع تهمك على الشبكة.

 
 
 

 

 

 
 

مخطط الموقع

باب صحة عامة - الصفحة (9) - صحة - طب عام

 
 

 
 

جدري الماء

 

د . هدى برهان طحلاوي

 

جدري الماء مرض فيروسي معدي ويسمى الحماق يشاهد خاصة عند الأطفال وقد يصيب الأعمار الكبيرة إذا لم يتعرضوا بطفولتهم للمرض.

مدة حضانته من 14-21 يوم أي لا تظهر العدوى إلا بعد انقضاء هذه المدة .

في السابق كان الأطباء يفضلون العدوى بأعمار مبكرة للأطفال في سن المرسة فوق السنتين من العمر لأنهم يكتسبون مناعة دائمة منه مدى الحياة ولكن حالياً يوجد لقاح له غير إلزامي ويفضل إعطائه لذوي المناعة الضعيفة وإعادته بعد عشر سنوات تقريباً لأن مناعته غير دائمة.

غالباً إصابات الأطفال تكون أقل شدة من الكبار لذلك تفضل العدوى في الأعمار الصغيرة كما ذكرنا ولكن حالياً يطبق اللقاح لمن يرغب .

أما إذا حصلت العدوى فلا جدوى من اللقاح ومعالجته عرضية أي تعالج الأعراض المزعجة فيه كالحكة والحرارة إذا حصلت فيعطى خافضات حرارة بسيطة كالباراسيتامول ويعطى مضاد هيستاميني للحكة كما يعطى مطهر واقي من حدوث الانتان فقط حتى اسوداد الآفات وتشكل قشرة عليها وعندئذ يمكن تليينها بمرهم مضاد حيوي حتى تتقشر بيسر .

الراحة في المنزل ضرورية وكذلك النظافة الشخصية وتغيير الملابس الداخلية القطنية مرة يومياً حتى لا تنتن الحويصلات أو يتعرض الشخص لاختلاطات المرض النادرة وهي : التهاب الدماغ وذات الرئة والتهاب كبيبات الكلى والتهاب القلب والتهاب الكبد والتهاب القرنية والتهاب الملتحمة الحويصلي والتهاب الخصية والتهاب المفاصل ونزف الطحال مع تمزقه وكذلك نادراً ما يحدث قلة صفيحات دموية وفرفرية .

يكون الحماق خطراً عند المرضى المصابين بابيضاض الدم والورام اللمفي والمعالجات الكابتة للمناعة الخلوية وإصابة الأم الحامل في الأشهر الأربعة الأولى من الحمل تؤدي إلى متلازمة التشوهات الجنينية الخلقية وإذا أصيبت الحامل بالمرض قبل الولادة ب 1-16 يوم تكون نسبة الوفيات 20% من الولدان الذين ظهر لديهم الطفح في اليوم 5-10 من الولادة بينما لا تحدث وفيات إذا بدأ الطفح خلال الأيام الأربعة الأولى من الولادة لاكتساب الجنين المناعة مع المرض من الأم المصابة .

إذا أصيب الطفل بعمر أقل من سنتين أو لقح قد لا تتشكل لديه مناعة كافية ويمكن أن يصاب في كبره بداء المنطقة بنفس الفيروس .

د . هدى برهان طحلاوي




إلى السائلة المحترمة الملقبة منى المنامية
أبشري ولا تخافي من النخالية الوردية إنها مزعجة بانتشارها الواسع وبشكلها وبطول مدتها قرابة شهر ولكنها مرض سليم لا يعدي ويزول دون أن يخلف ندبات ويحدث مرة واحدة في العمر غالباً ما يعبر عن حساسية الجسم تجاه مادة غريبة قد تكون ثياب جديدة أو ثياب كانت مخزنة من فصل لآخر إذ أنها كثيراً ما تحدث في الفصول الانتقالية .
أما معالجتها فيفضل فيها عدم التخريش أي لا يجوز فرك الجسم بالحمام والأفضل استخدام صابونة مطرية تدلك خفيفا باليد وبلطف للتنظيف فقط وتعالج الأعراض فقط فإذا وجدت حكة يعطى مضاد هيستاميني كما يجب لبس الألبسة القطنية الناعمة تحت الملابس الصوفية أو التركيبية حتى لا تخرش الأخيرة الاندفاعات وأتمنى لك الشفاء التام .



 

 
 
 

 
 

تعليقــــات ( عــددها - 1 - ) ...

 
 

1 - النخالة الوردية

منى المنامية / البحرين / Sun, 11 Nov 2007 14:58:24

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   
أعلى
الصفحة الرئيسية - الأرشيف - بحث - اتصل بنا - من نحن - سجل الزوار - الصفحات الأخرى
 

الحقوق محفوظة طبيب الوب 2014 ©

http://tabib-web.eu - http://www.tabib-web.eu